المغرب أول بلد إفريقي مصدّر لمنتجات صناعة الطائرات

المغرب، أول بلد إفريقي في مجال تصدير منتجات صناعة الطيران

المغرب، أول بلد إفريقي في مجال تصدير منتجات صناعة الطيران

انخرط المغرب منذ أزيد من 20 سنة في مجال صناعة الطيران. وتجتاز المملكة اليوم منعطفا جديدا كما تعيش على إيقاع دينامية متجددة تتسم بالتركيز على التكنولوجيا الحديثة والهندسة وتشجيع المهن المتخصصة في مجال الطيران وإبرام مشاريع مهيكلة مع الشركات الرائدة عالميا في القطاع.

وبفضل خطة التصنيع « Made in Morocco » في مجال المهن الصناعية، فقد مكنت هذه الرؤية الاستراتيجية اليوم المملكة من تحقيق صادرات  تناهز1.39 مليار دولار في عام 2020 (~ 28.9٪ بانخفاض عن عام 2019 الذي كان 1.9 مليار دولار.

أهم الأسواق الزبونة

فروع إنتاجية واعدة

فروع إنتاجية واعدة

لقد مكنت عقود الفعالية المبرمة مع الفاعلين في القطاع من إنشاء سبع فروع صناعية أسهمت في تغطية العديد من أنشطة صناعة الطيران بما فيها الهندسة والإصلاح والتجميع وهو ما ضمن موقعا جيدا للمغرب من حيث تصدير العديد من المنتجات على غرار:

  • أجزاء الطائرات والمروحيات
  • أجزاء العربات الطائرة والفضائية
  • أجزاء المحركات النفاثة ومحركات المروحيات التوربينية
فروع إنتاجية واعدة

الفروع الإنتاجية

صناعة الطيران، قطاع يحلق في سماء التميز

صناعة الطيران، قطاع يحلق في سماء التميز

يطمح المغرب الذي حقق نسبة إدماج تصل إلى 38 %  إلى رفع هذا المعدل إلى 42 % بعد أن تمكن من تحقيق الهدف الأولي المحدد وذلك في وقت قياسي. وتعكس هذه النتيجة الموقع الاستراتيجي الذي يحتله قطاع الطيران في مخطط الإقلاع الصناعي والثقة التي تحظى بها وجهة المغرب من لدن كبريات الشركات العالمية والتي أضحت على استعداد لنقل أنشطتها الإنتاجية بشكل أكبر نحو المملكة.
لقد تمكنت المملكة من خلق مجموعة من الفرص بالنسبة للموردين والمصدرين الفاعلين في القطاع، وذلك بفضل القرب من أهم الأسواق وسلاسل التجميع ل"إيربوس" و"بوينغ" فضلا عن إبرام شراكة هامة بين "بوينغ" والمغرب.
يتوفر المغرب على منصات صناعية تمتد على 97 هكتار تضم:
  • 63 هكتار تضم منصة "ميد بارك" بالدار البيضاء
  • 19،5 هكتار خاصة بالمنطقة الحرة لطنجة
  • 14،5 هكتار موزعة بين منصات أخرى بما فيها تكنوبوليس بالرباط والمنطقة الحرة الأطلسية بالقنيطرة والقطب التكنولوجي بوجدة.
العديد من الاتفاقيات التجارية التي تسهل عملية التصدير نحو كافة أنحاء العالم.
  • اتفاقيات تجارية وتبادل حر مع أزيد من 100 دولة
  • المغرب هو البلد الإفريقي الوحيد الذي وقع اتفاقية للتبادل الحر مع الولايات المتحدة الأمريكية
تحفيزات هامة بفضل الدعم الحكومي
  • دعم حكومي وصناديق خاصة بالقطاع
  • تحفيزات ضريبية غير مسبوقة بالنسبة للمقاولات من خلال وضعية المنطقة الحرة
  • تسهيلات جمركية وإدارية فضلا عن تقديم المساعدة في مجال التكوين المهني
منصة متصلة تبعد فقط 14 كلم عن أوروبا كما تستفيد من أفضل ربط بحري مع إفريقيا
  • 19 مطار دولي بمجموع التراب الوطني
  • 14 ميناءا تتوفر على بنيات تحتية جد متطورة خاصة بالتجارة والتصدير من بينها ميناء طنجة المتوسط المرتبط ب186 ميناء في العالم
  • شبكة للطرق السيارة تتجاوز 1800 كلم وشبكة للسكك الحديدية تصل إلى 2200 كلم وكذا الخط الفائق السرعة الأول بإفريقيا
 الأول
إفريقيا من حيث الربط البحري مع إفريقيا ومن بين
 العشرين الأوائل عالميا
 186
ميناءا بسبعة وسبعين بلدا مرتبط بميناء طنجة المتوسط
 +100
اتفاقية تجارية مع بلدان الاتحاد الأوروبي واتفاقية التجارة الحرة
 لأمريكا الشمالية واتفاقية التجارة الحرة القارية الإفريقية

جهات التصدير

خدمات الوكالة المغربية لتنمية الاستثمارات والصادرات

بحاجة الى معلومات ⸮

فرق الوكالة رهن إشارتك لدعمك في كل المراحل.

تعرف على فرص الاستثمار داخل و خارج المغرب
استفد من خبرة مستشارينا
فرق الوكالة رهن إشارتك لدعمك في كل المراحل
تعرف على المزايا التي يقدمها المغرب لمشاريع الاستثمارية و التصديرية